منحوتة برونزية كبيرة الحجم تمثل أياد تلعب كرة اليد

الأعمال الفنية المعروضة في صالة لوسيل

شُيدت هذه الأعمال الفنية عام 2015 في صالة لوسيل الرياضية متعددة الاستخدامات، للاحتفال باستضافة قطر لبطولة العالم لكرة اليد للرجال.

بالتعاون مع اللجنة المنظمة لبطولة قطر 2015، تمّ إنشاء هذه الأعمال الفنية كجزء من التزام متاحف قطر بأهمية الفن العام وجلب الفن والثقافة إلى الشوارع والأماكن غير المتوقعة في جميع أنحاء الدولة.

التحدي

منحوتة التحدي 2015 من إبداع الفنان العراقي أحمد البحراني، وهي عبارة عن سلسلة من المنحوتات البرونزية الكبيرة تصور أياد ضخمة تمتد إلى السماء. ويُعرض هذا العمل الفني الرائع بشكل دائم خارج قاعة لوسيل متعددة الأغراض، حيث يستوقف المشجعين واللاعبين في طريقهم إلى داخل الصالة.

البحراني نحات معروف عالمياً بإبداعاته الفنية وخروجه عن المألوف من دائرة المنحوتات التقليدية مثل منحوتة الأم تيريزا تحمل السلاح. وقد ولد البحراني في بابل في العراق، ويعيش بين قطر والسويد، وهو متأثر تأثراً كبيراً بمسقط رأسه، حيث غالباً ما يعكس عمله الحرب والمنفى. عند إبداعه لهذا العمل، قبل الفنان تحدياً شخصياً مع الزمن، والانتهاء منه في غضون خمسة أشهر فقط.

جداريات مُلونة

كلّفت متاحف قطر الـفنان القطري محمد النصف لتصميم جداريتين لتزيين الجدران الداخلية، وقد استلهم الفنان فـكرتيهما من ملامح الثقافة القطرية، ومعالم التطور والتقدّم الذي تشهده الدولة.

المزيد من الكاليجرافيتي

أما العمل الثالث، فـهـو عبارة عن لوحة فنية «كاليجرافيتي» جديدة للفنان التونسي المعروف الـسيد، معروضة في صالة لوسيل الرياضية متعددة الاستخدامات.

تعرّف على المزيد من أعمال الفنان السيّد المنتشرة في جميع أرجاء الدوحة من خلال زيارة صفحة الفن العام.

شارك هذه الصفحة